الفنانة لطيفة رأفت تحت التنفس الإصطناعي بالمنزل
M5znUpload
M5znUpload

الفنانة لطيفة رأفت تحت التنفس الإصطناعي بالمنزل

/ نشر في 9 ديسمبر 2020 - 2:18 م
الفنانة لطيفة رأفت تحت التنفس الإصطناعي بالمنزل

أش واقع تيفي من الرباط

بعدما تأكدت إصابتها بفيروس “كورونا” المستجد، أمس الثلاثاء، وكشف تفاصيل مرورها من وعكة صحية أدخلتها المستشفى، أثارت الفنانة، لطيفة رأفت جدل متتبعيها في صورة جديدة.

وفي صورة لها رفقة أصدقائها، ظهرت المطربة المغربية وهي تضع جهازا للتنفس الاصطناعي، بعدما شدّدت في تدوينة سابقة على حساباتها بمواقع التواصل الاجتماعية، على أن المرض أفقدها القدرة على التنفس.

ومن خلال الصورة تظهر لطيفة رأفت داخل منزلها، وهي ملتزمة بوضع الكمامة الواقية من الفيروس، إذ سبق لها وقالت، “أصبت بهذا الفيروس اللعين وباء كورونا ودخلت في نفس الحالة الخطيرة التي مرت على والدتي، نقلت بعدها على متن سيارة الإسعاف إلى مستشفى الشيخ زايد وأنا أودع بيتي و إبنتي في حالة من الخوف و الهلع”.

وأوضحت في منشور على صفحتها الرسمية على موقع تبادل الصور “انستغرام”، “تدهورت حالتي جدا جسديا و معنويا ، انا و والدتي في نفس المستشفى و في نفس الحالة ليس لنا الا الله و ملائكة الرحمان”.