"محميّة الدوسري" تستقبل أمسية للجالية المغربية بقطر
M5znUpload
M5znUpload

“محميّة الدوسري” تستقبل أمسية للجالية المغربية بقطر

/ نشر في 26 ديسمبر 2020 - 11:49 م

اش واقع تيفي / أسامة بوكرين

بحضور نائب سفير المملكة المغربية، أقام ملتقى الجالية المغربية بقطر (أحباب الوطن)، نشاطاً مغربياً تمثل في رحلة شتوية بمحميّة محمد الدوسري، اختتم من خلالها الملتقى أنشطته لموسم سنة 2020 .

وافتتِح النشاط بالنشيد الوطني المغربي وكلمة ترحيبية ألقاها مولاي اسماعيل العلوي، المدير المسؤول عن “ملتقى الأحباب” رحّب من خلالها بالحضور وأشاد بالشيخ الدوسري، الذي وفّر محميّته من أجل استقبال الأسر المغربية .

وقال مصطفى حلتوت، نائب السفير المغربي، ان “الجالية المغربية دائما ما كانت في قلوبنا” مضيفا ان “أبواب السفارة مفتوحة في وجه الجميع ” ليشيد “بالتمثيل الجيّد الذي أبان عنه المغاربة في دولة قطر الشقيقة” .

ونوّه الشيخ محمد الدوسري، بالجالية المغربية، معتبراً أنها تلعب دوراً كبيرا في دولة قطر، مؤكداً على سعادته برؤية “اخوانه المغاربة” في محميّته التي تجاوز عمرها ثلاثين سنة وتحتوي على 14 قسماً متنوعاً من القسم الحيواني الى القسم الزراعي وغيرها .

وعرِفت الأمسية توزيع عدد من الجوائز والشواهد التقديرية، على وجوهٍ بصمت عن تمثيلية رائدة في دولة قطر، من خلال التزامها بعملها المهني ومحبّة الناس، ككلّ من الحاج مليود يرّي والحاج محمد الديوري والأستاذ بوهوش الذي حصل على درع الموظف المثالي من مؤسسته التعليمية القطرية .

ووسط تلك الأجواء التي طبعتها “التمغرابيت”، كان حضور اعضاء من الجالية الفلسطينية والعراقية والموريتانية ملفتاً من خلال الانصهار الذي عرِفته الأمسية والتعارف الذي ساهمت فيه جلسات الشاي والأكلات المغربية .

وصرّح مدير الحفل، محمد الناجي، ان حلول عطلة نهاية الفصل الدراسي قد كانت فرصة مواتيّة للاحتفاء بالجالية والمغربية وأطفالها، وهو ما يساعد في تذكّر جلسات الوطن في المغرب .