"قصة عادل" بعد 12 سنة من الصمت.. تعرّضت للاغتصاب ووالدي تخلّى عني +فيديو
M5znUpload
M5znUpload

“قصة عادل” بعد 12 سنة من الصمت.. تعرّضت للاغتصاب ووالدي تخلّى عني +فيديو

/ نشر في 13 يناير 2021 - 2:03 م
"قصة عادل" بعد 12 سنة من الصمت.. تعرّضت للاغتصاب ووالدي تخلّى عني

اش واقع تيفي / محمد ماكري ـ حمزة حمداني ـ أسامة بوكرين

في قضية مأساوية، يكشف عادل (اسم مستعار) لـ”آش واقع تيفي” عن قصّته مع التعرض للاغتصاب من طرف ثلاثة اشخاص والوضعية النفسية التي ظلّ يعيش آسيراًّ لها طيلة 12 سنة منذ الواقعة.

وتعود تفاصيل الواقعة حسب ما يحكيه عادل الى سنة 2008 وقد كان حينها يبلغ من العمر 15 سنة عندما حاول احد المتسكّعين الاعتداء عليه بعد ان رفض والده السماح له بالميبت في المنزل لكن الحارس الليّلي للحيّ تدخّل من اجل انقاذه.

ويضيف عادل، انه بعد ايام قليلة عاد نفس الشخص لاقتياده بالقوّة من حديقة قرب منزلهم حيث كان يلعب رفقة أصدقائه، الى مكان مهجور قضا فيه ليلة مرعبة تعرّض فيها لمختلف اشكال الاعتداء الجسدي والجنسي.

وكشف المتحدث في حوار مع الزميل محمد ماكري، ان سبب الـ12 سنة من الآلم والعزلة التي عاشها هو والده الذي كان يتعامل معه بطريقة “غير أبويّة” ولولا عدم السماح بالمبيت في تلك الليلة التي وقع فيها المشكل مع المغتصب لما وقع كل شيء، حسب ما صرّح به عادل.

وكشف عادل ان حقّه قد أهضم بسبب انه لم يجد أحدا ليساعد حيث ان والده رفض ان يمدّ له يد العون أو ان يقف معه في محنته، ما ترتّب عن ذلك ان دخل الشاب في فترة كآبة لأكثر من 12 سنة، يحاول الآن الخروج منها بالاقبال على المجتمع من جديد.

الجزء الثاني.. “قصة عادل” بعد 12 سنة من الصمت.. تعرّ.ضت للاغتــصاب ووالدي تخلّى عني للعبرة ليس للفرجة