فاعلون إعلاميون من العيون: الملك خط أحمر، والاعلام الجزائري فاقد للبوصلة.

معاذ بنعزيز: أش واقع تيفي / العيون

عبر عدد من الصحفيين والاعلاميين المنتمين للفرع المحلي للمنظمة الديمقراطية للعاملين بالشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة ODT-SNRT بالعيون عن ما أسموه “بفقدان البوصلة” و”الرعونة” التي بات يتخبط فيها الاعلام الجزائري بعيدا عن العمل الصحفي والاعلامي واخلاقياته، معتبرين ان المس بالمقدسات الوطنية الثابتة هو مس بشعب بأكمله، وان جلالة الملك حفظه الله كان ولازال وسيظل رمزا من رموز الانسانية والعمل الميداني الكوني النبيل.

عبارات الشجب والاستنكار والتنديد اعتلت المداخلات وتربعت على توصيات الندوة الجهوية حول الاعلام المنظمة مساء اليوم بدار الثقافة ام السعد بالعيون تحت شعار “الاعلام ودوره في خدمة القضايا الوطنية” احتفالا باليوم العالمي للإذاعة الذي اقرته الامم المتحدة في 13 فبراير من كل عام وسط حضور فعاليات حقوقية وجمعوية ومؤسساتية.

الندوة الجهوية عرفت تكريم الاذاعية الراحلة “مباركة الزروالي” وتوقيع اتفاقية شراكة ثلاثية بين الفرع المحلي لنقابة المنظمة الديمقراطية للعاملين بالشركة الوطنية للاذاعة والتلفزة بالعيون ODT-SNRT ومعهد الصحافة وعلوم الأخبار ومركز هارولد لاسويل للدراسات والأبحاث في الإعلام والاتصال، حيث تهدف الى دعم العاملين بقناة العيون واذاعة العيون الجهوية عبر فتح افق التكوين الصحفي والتقني المستمر.

التعليقات مغلقة.

آش واقع جريدة إلكترونية وطنية أخبار 24