معاناة شاب بين تخلي والديه عنه و قساوة المجتمع +فيديو

معاناة شاب بين تخلي والديه عنه و قساوة المجتمع

/ نشر في 28 أغسطس 2021 - 1:07 م

آش واقع تيفي / شيماء المختاري ـ حمزة أوغنيم

تنتهي عدد من حالات الزواج بالطلاق لكن المعاناة والمشاكل بين الطليقين تتواصل غالبا  خصوصاً عندما يكون لدى المطلقين أبناء وقد خلص باحثون إلى أن صحة الأطفال يمكن أن تتأثر سلباً بسبب تدهور العلاقة بين الأم والأب عند الطلاق وانقطاع التواصل مع الأب

“كنمشي عند الام ديالي كتقوليا انا تزوجت كنمشي عند الاب ديالي كنلقاه فحالة يرثى لها” هكذا عبر أيمن عن  معاناته بين والديه .

ايمن شاب طموح وقع ضحية صراعات بين والديه انتهت بالطلاق تربى و ترعرع عند.جدته و هو رضيع يبلغ 6 أشهر  التي وحد فيها حنان الأم و خوف الاب  كانت هي السند الوحيد له قدمت له كل ما يمكن تقديمه رغم وضعيتها المزرية حتى يتمكن من الدراسة .

كنت بغيت نقرا باش على الاقل نبدل الوضعية ” فقد تسبت المشاكل العائلية في خروجه من المدرسة بعد ان تراكمت عليه و كان هو ضحيتها من جديد لكنه لم يستسلم هنا  حاول ان يتمم دراسته في مركز التكوين حتى يتمكن من الولوج لسوق الشغل و ضحى كثيرا حتى تمكن من الحصول على شهادة من هذا الأخير لكن تفاجأ ان  الشركات تطلب مستوى اكتر من مستواه الدراسي .

و لم تكن هذه نقطة النهاية فقد حاول الاشتغال في مصنع الأحذية .. والآن هو في فترة تدريب بمحل السيارات .

ايمن نموذج للشاب المكافح رغم قساوة ظروفه الا انه لم يستسلم و لم يتنازل و لا يزال يطمح للكثير