صرخة تلاميذ معرضون للانقطاع عن التمدرس  بورزازات

mosem article

اش واقع / بشرى العمراني

توصل منبر آش واقع تيفي بنداء استغاثة، بالصوت والصورة، من طرف جمعية آباء واولياء تلاميذ مدرسة الحرية التابعة للمديرية الإقليمية لورزازات، قصد ايصال صوتهم الى كل الجهات المعنية بالأمر للتدخل العاجل في ملف التلاميذ، لإنقاذهم من هدر مدرسي محتمل، اذ لا يعقل توجيههم الى ثانوية إعدادية تبعد بكثير عن مساكنهم، بدل توجيههم الى الثانوية المتواجدة بالقرب منهم، الشيء أثار سخط التلاميذ والاباء واولياء الأمور على حد سواء.

هذا وتقدمت جمعية آباء واولياء تلاميذ مدرسة الحرية بورزازات، بطلب مختوم الى المديرية الإقليمية بورزازات، توصلت آش واقع تيفي بنسخة منه، لكن لم تجد أي استجابة من لدن الجهات المعنية، وقد جاء في نص الطلب ما يلي ” من آباء وأمهات تلاميد مدرسة الحرية التابعة للمديرية الإقليمية بورزازات الملتحقين بالثانوي الإعداد يطلب تدخل لإنقاد الأطفال من الانقطاع عن الدراسة، اذ وجهت المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بورزازات تلاميذ مدرسة الحرية الملتحقين بالسلك الإعدادي إلى الثانوية الإعدادية “إدلسان” التي تبعد عن مقر سكنى التلاميذ بما يزيد عن 8 كلمترات، بدل توجيههم إلى الثانوية الإعدادية مولاي الطاهر بن عبد القادر المتواجدة بمركز سكورة القريبة من مقر سكناهم والتي لا تبعد عنهم إلا ب 03 إلى 04 كلمترات مع تواجد وسائل النقل والسلامة للتلاميذ لكون مركز سكورة هو مركز تبضع وعمل ذويهم وأقربائهم وساكنة المنطقة”.

يضيف المصدر “لذلك فقرار المديرية الإقليمية بورزازات:

– يشكل خطرا على سلامتهم في الطريق المؤدية إلى إعدادية إدلسان المتواجدة بمنطقة إدلسان خصوصا وأنه ليس هناك أدنى شروط السلامة للأطفال.-

يهدد جلهم أو كلهم بالانقطاع عن الدراسة، ونظرا لكون إعدادية إدلسان تم بناؤها كملحقة لإعدادية مولاي الطاهر بن عبد القادر (إعدادية الزيتون سابقا) لمحاربة الهدر المدرسي بكل من منطقة إدلسان وأفرا القريبتين منها وذلك في إطار تشجيع التمدرس الذي تسعى له الوزارة؛ فإننا نرفض أن تكون منبع هدر مدرسي وانقطاع عن الدراسة لأطفال الدواوير القريبة من مركز سكورة”.

وفي ذات السياق يضيف المصدر، “لذا حفاظا على سلامة أبنائنا ولضمان حقهم الدستوري في متابعة دراستهم في أحسن الظروف وتفاديا لكل ما يمكنه أن يؤثر سلبا على مسيرتهم الدراسية وعلى سلامتهم، فإننا نطلب من السيد وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة ومن السيد مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة درعة تافيلالت التدخل العاجل لإنصاف تلامذة مدرسة الحرية الملتحقين بالإعدادي وإنقادهم من الهدر المدرسي لتمكينهم من متابعة دراستهم بالثانوية الإعدادية القريبة من مقر سكناهم لأنهم لحد الساعة لم يلتحقوا بالدراسة ومهددون بالانقطاع عنها نظرا لتعنت السيد المدير الإقليمي للوزارة بورزازات بتواطؤ مع بعض المنتخبين بجماعة إدلسان. وتجدون رفقته لائحة أولية لتوقيعات آباء بعض التلاميذ”.

توجهت جمعية آباء وأولياء تلاميذ مدرسة الحرية الى منبر آش واقع تيفي، بعد ان شحت الحلول،  كخطوة لايصال صوتهم الى الجهات المسؤولة التابعة لوزارة التربية الوطنية، ومناشدة كل من بامكانه التدخل الطارئ لإنقاذ التلاميذ من الانقطاع عن الدراسة، برسم الموسم الدراسي 2021/022، سيما وأن الدراسة انطلقت قبل أسبوعين في جميع المدارس والجامعات الوطنية، نتمنى بدورنا أن يصل صوتهم الى الجهات المسؤولة للتدخل وإنصافهم في أقرب الآجال.

التعليقات مغلقة.