زنا المحارم.. فضيحة أخلاقية تهز جماعة ضواحي تارودانت

آش واقع تيفي

فتحت مصالح الدرك الملكي بالمركز الترابي لسبت الكردان ضواحي مدينة تارودانت، خلال الأسبوع الجاري، بحثا قضائيا تحت اشراف النيابة العامة المختصة، بشأن موضوع فتاة تتهم والدها في قضية تتعلق بزنا المحارم.

وكشفت مصادر محلية موثوقة لــ”آش واقع تيفي”، أن تفاصيل القضية تعود للأيام القليلة الماضية حينما توصلت مصالح الدرك الملكي بالمنطقة المذكورة، بشكاية من شاب كان قد تقدم لخطبة الفتاة، إلا أن والدها رفضه، لكن، وبعد محاولات عديدة، قام هذا الأخير بشرب الخمر حتى الثمالة وقصد باب منزل معشوقته، إلا أن والدها عرضه للضرب، ما دفع الفتاة إلى البوح لخطيبها بالحقيقة الصادمة والمتعلقة بزنا المحارم مع والدها.

وتابعت ذات المصادر، أنه وبعد تفجر القضية توجهت المعنية بالأمر لمصالح الدرك الملكي حيث أكدت أن والدها كان يستغلها في تفريغ نزواته ويمارس عليها جميع أنواع الجنس بالقوة في غياب والدها لمدة زادت عن ست سنوات.

وتم اقتياد الأب إلى المركز الترابي للدرك الملكي، حيث تم الاستماع إليه في محضر رسمي بأقواله ووضعه رهن تدابير الحراسة النظرية، قبل أن يتم إحالته على غرفة الجنايات لدى محكمة الاستئناف بأكادير للبت في التهم الموجهة إليه.

وتجدر الإشارة، إلى أن هذه القضية خلفت صدمة قوية لدى ساكنة جماعة سبت الكردان الواقعة ضواحي مدينة تارودانت.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.