هل سترتفع أسعار المحروقات في المغرب إلى 20 درهما للتر الواحد؟ خبير اقتصادي يجيب

ocp

آش واقع تيفي

كشف الخبير الاقتصادي والمالي الطيب أعيس، أن إرتفاع أسعار المحروقات لها تأثير كبير ومباشر على الاقتصاد الوطني.

وقال الخبير في تصريحه له، إن توقعات المندوبية السامية للتخطيط تشير إلى ارتفاع أسعار المحروقات على المستوى الدولي لتصل إلى 150 دولار للبرميل الواحد في نهاية السنة الجارية.

وأضاف نفس المتحدث، أن سعر البرميل الواحد بلغ خلال الأيام الجارية 92 دولار، ما أدى إلى ارتفاع أسعار المحروقات في المغرب؛ إذ بلغ سعر الغازاول 11 درهما و12 درهما البنزين.

وشدد الطيب أعيس على أنه إذا صدقت التوقعات وبلغ سعر النفط إلى 150 دولار، فإن سعر المحروقات وطنيا سيصل إلى ما بين 20 و25 درهما.

لكنه، في المقابل، أوضح أن هذه المعطيات هي تقديرات وتوقعات لخبراء ومؤسسات تعنى بالاقتصاد وقد تتغير مع تطورات الساحة السياسية العالمية.

وختم الخبير تصريحه أن أسعار المحروقات لها انعكاس مباشر على الاقتصاد الوطني خصوصا على مستوى أسعار النقل والمواد الأساسية.

التعليقات مغلقة.