المرصد الوطني لحقوق الإنسان يتضامن مع الأساتذة المتدربين
M5znUpload

المرصد الوطني لحقوق الإنسان يتضامن مع الأساتذة المتدربين

/ نشر في 17 يناير 2016 - 3:57 م
http://achewa9e3.com/

أصدر المرصد الوطني لحقوق الإنسان بيانا تضامنيا مع الأساتذة المتدربين يدين فيه كل أشكال القمع ضدهم، وفيما يلي نص البيان:

المرصد الوطني لحقوق الإنسان
بلاغ تضامني مع الأساتذة المتدربين و شجب جميع لأنواع القمع

عرفت عدة مدن مغربية (انزكان,الدار البيضاء,أسفي,طنجة…) في إطار النضالات السلمية التي تخوضها حركة الأساتذة المتدربين رفضا للمرسومين الذين يكرسان التمييز لاستنئاهما باقي قطاعات الوظيفة العمومية (الأمن,القضاء,رجال السلطة,الأطباء…..) ويستهدفان بشكل واضح الحق في تعليم عمومي مجاني وجيد عبر استهداف عصب التعليم وأساسه وهو الأستاذ، تدخلات عنيفة من قبل القوات العمومية حيث أصيب العديد من الأساتذة إصابات متفاوتة الخطورة
و من هذا المنبر يعلن المرصد الوطني لحقوق الإنسان مايلي جراء التراجعات الحقوقية الخطيرة التي يعرفها المغرب في الآونة الأخيرة :

– يعلن عن تضامنه التام واللامشروط مع الأستاذات والأساتذة المتدربين في مطالبهم العادلة مع المطالبة بإسقاط المرسومين في أقرب الآجال, وتحمل الدولة لمسؤوليتها في إيقاف هذه المهزلة الحقيقية التي تسبب فيها المرسومين.

– يعبر عن إدانته الشديدة عما وقع في الخميس الأسود من تدخل تعسفي في حق الأساتذة المتدربين ولاستمرار انتهاك الحق في التظاهر السلمي والحق في حرية الرأي والتعبير، والحق في السلامة البدنية و الأمان الشخصي، و كل أنواع القمع المسلط على المناضلات والمناضلين والمواطنات والمواطنين الذين خرجوا في العديد من المناطق.
– مطالب القضاء بتحمل كافة مسؤولياته في حماية الحقوق و الحريات، وفتح تحقيق عاجل حول الانتهاكات و الاعتداءات الخطيرة الممارسة من طرف القوات العمومية في حق المدافعين و المدافعات على حقوق الإنسان و كافة المواطنين و المواطنات في انتهاك صارخ للإعلان العالمي لحماية المدافعين عن حقوق الإنسان ووضع حد لسياسة الإفلات من العقاب التي تزيد من تكرار انتهاكات حقوق الإنسان مجزرة “انزكان” مؤخرا كنموذج للقمع الجماعي للأساتذة المتدربين.
– الدعو ة الى التحرك الحقوقي الجماعي لحماية الحق في الاحتجاج السلمي, وحماية المدافعين عن حقوق الانسان.

15/01/2016
المرصد الوطني لحقوق الإنسان