بعد الحملة الشرسة ضد محمد رمضان الأخير يرد بتصريح خطير ويتوعد (+صور)

آش واقع تيفي

خرج الفنان المصري محمد رمضان عن صمته، بعد الحملة الشرسة ضد إحيائه لحفلة في مدينة الإسكندرية بمصر، بعد الضغوطات التي طالبت بعدم إقامته في المدينة ورفض أهالي الإسكندرية له.

وأكد الفنان المثير للجدل، عبر مقطع فيديو على صفحته الرسمية على فيسبوك، على أن الشركة المنظمة للحفل باعت بالفعل ما يقرب من 70% من التذاكر قبل 17 يوما من الحفل، وهو مايعد شيئا إيجابيا، فيما وجه رسالة إلى محافظ الشرقية الأسبق الداعم لحملة “إسكندرية لا ترحب بك يا محمد رمضان” بأنه سيذهب على الفور للإسكندرية وسط الجمهور ليعرف أسباب الحملة رغم بيع التذاكر، “على قدميه” ومن “دون حراسة”، وفق تعبيره، متحديا الأخير بأن ينزل بنفسه للمواطنين الذين وصفهم بـ”الغلابة” ليعرف أسباب ضيقهم وحزنهم أو يهتم بأزماتهم.

وتجدر الإشارة أن الفنان المصري محمد رمضان تعرض لحملة شرسة على مواقع التواصل الاجتماعي، (#محمد _رمضان_ مرفوض بالإسكندرية)، تهدف إلى عدم إحيائه حفلات بالإسكندرية، بدعوى أن مايقدمه من فن يعتبر هابطا، ولا يرقى إلى مستوى مدينة كالاسكندرية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.