انهيار مبنى يتسبب في مصرع 16 شخصا من بينهم أطفال

آش واقع تيفي/ أ ف ب 

لقي 16 شخصا بينهم أطفال مصرعهم في انهيار مبنى الأحد في مدينة حلب في شمال سوريا، بحسب عدة مصادر محليّة، فيما تستمر عمليات البحث عن ناجين.

انهار المبنى المكون من خمسة طوابق في الساعة الثالثة فجرا (01,00 ت غ) في حي الشيخ مقصود الذي تقطنه غالبية كردية جراء “تسرب المياه إلى أساساته” بينما كان سكانه نائمين، وفق ما أوردت وكالة “سانا” الرسمية.

وكانت سبع عائلات تقطن المبنى وفق وزارة الداخلية. وأفاد سكان في الحي وكالة فرانس برس أن عدد قاطني المبنى كان يبلغ حوالى 35 شخصاً.

وأفادت وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا) بعد الظهر عن ارتفاع عدد الضحايا إلى 16 قتيلاً، من دون تحديد عدد الأطفال، فيما جرى انتشال أربعة أشخاص مصابين.

وأعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان أن من بين الضحايا طفل.

لكن وكالة “هاوار”، التابعة للإدارة الذاتية الكردية، أوردت صباحًا أن خمسة أطفال بين الضحايا، في حصيلة أولية.

ومنذ انهيار المبنى، جراء “تسرب المياه إلى أساساته” وفق الاعلام الرسمي السوري، فجر الأحد، ترتفع حصيلة القتلى تدريجياً فيما لا تزال عمليات الإغاثة والبحث عن ناجين مستمرة.

وأظهرت لقطات بثها التلفزيون الرسمي السوري عناصر الإنقاذ وهم يعملون وسط قضبان حديدية ملتوية وأيديهم مغطاة بالغبار الأبيض، فيما انكب آخرون على إزالة الأنقاض.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.