وليد الركراكي يصدِم منير المحمدي

اش واقع 

 

أكد مدرب المنتخب الوطني المغربي، وليد الركراكي، خلال الندوة التي تسبق مباراة موريتانيا يوم غد الثلاثاء 26 مارس، أن ياسين بونو يبقى الحارس رقم واحد داخل منظومته بالتشكيلة الرسمية لأسود الأطلس.
وشدد الركراكي على أن عدم الاعتماد على منير المحمدي، أو المهدي بنعبيد، بدل ياسين بونو هو قرار عادي خصوصا وأنه في أوج عطائه، مشيرا إلى أن كل حارس يأخذ فرصته.

وقال الناخب الوطني: “بونو يبقى رقم 1 في المنتخب، كما أنه من الصعب تغييره والجميع يثق فيه، وهو دائما يقدم أداء جيدا”.

وتابع المتحدث نفسه: “لا نية لي من أجل تجريب أي حارس في الوقت الحالي بدل بونو، وأنا أعرفهم جميعا، وأنا أثق فيهم، عندما أحتاجهم سوف أعتمد عليهم”.

وبخصوص المهدي بنعبيد حارس فريق الجيش الملكي، قال الناخب الوطني: “أنا من وجه له الدعوة من أجل إشراكه في أجواء المنتخب من أجل اكتساب الثقة”.

وأضاف: “كان يمكنني أن اعتمد على أي حارس ثان، لكنني لا أريد ذلك، باختصار أود أن أحافظ على التجانس بين الدفاع والحارس”.

التعليقات مغلقة.