الحلقة 25/3 : حينما يوبخ الشعب لسان كبيرة العاهرات (محامية الشيطان)
M5znUpload
M5znUpload

الحلقة 25/3 : حينما يوبخ الشعب لسان كبيرة العاهرات (محامية الشيطان)

/ نشر في 27 مايو 2017 - 11:11 م

M5znUpload

حمزة رويجع

إن صاحبة اللسان السليط، الميؤوس منها منذ النظرة الأولى في جبينها حيث تخالجك مشاعر الإشمئزاز و عدم الإرتياح، كأنك أمام عاهرة من مستوى ما تحت الصفر، فالدعارة في معاجمها و قوامسها كأول تجارة ظهرت في العالم، تختلف إلى درجات و مستويات، من احتراف الدعارة داخل السجون و الزنازين إلى دعارة المواسم و الأزقة ثم الدعارة الراقية بالفنادق المصنفة و المصدرة إلى الخارج.

صاحبة اللسان السليط، تكبرت و تعالت حتى أصبحت محامية للشيطان عن جدارة و إستحقاق، فهذه العاهرة السوداء تتحدث عن الشرف و الإستقامة، و العجيب سلاطة لسانها الماكر لآهات و آلام الشعب، فهو سوط غليظ في خدمة من يدفع أكثر لا غير، فبركة الملفات و السمسرة و إدعاء النفوذ هو شعارها الزائف، الذي لم تجد معه من سبيل لمواجهة فحولة الشباب الصاعد، العاهرة هاجت نفسها أكثر ما مرة و مناسبة، و الشاهد عندنا اليوم في سلسلتنا المتواصلة بتواصل شطحاتها بالمقاهي بالقرب من المحاكم القضائية، حتى أضحت العاهرة لا تقدر ولوجها فالخوف يشدها من ساقيها إلى نهديها.

محامية الشيطان خرجت مؤخرا للدفاع عن إحدى مافيات العقار، و فتحت لسانها السليط و أطلقت ساقيها من داخل إحدى الصيدليات، حيث صاحبتها طرف في دعوى قضائية معروضة على أنظار العدالة للحكم باسم جلالة الملك و طبقا للقانون، لكن العاهرة السوداء تذوب أمام زرقاء اليمامة فالمال همها و لو على حساب شرفها، هذا إن كانت تمتلكه أصلا، فهي تعتقد أنها مؤثرة في سلطة القضاء الذي يكفل استقلاليته أسمى وثيقة في البلاد و هو دستور المملكة المغربية الشريفة، بعدما صوت عليه المغاربة الأحرار بنسبة تفوق %98.

صاحبة اللسان السليط، أساءت للعمل الصحافي الجاد و الهادف، أضحت تدعي إمتلاك الملفات الفاسدة و هي الغارقة في الفساد بكل يوم و ليلة، إن العاهرة مما لا شك فيه ستواصل قراءة هذه السلسلة داخل الزنزانة في يوم من الأيام القادمة، لتكون عبرة و تطهيرا للمجتمع من جرثومة خبيثة.

فاللهم يا ذا الجلال و الاكرام في هذا الشهر الفضيل، عجل بتطهير مشهدنا الإعلامي من الرويبضات السفهاء الذين يتكلمون في أمور العامة.

رمضان كريم و إلى الحلقة الرابعة المقبلة…