الحراك بتاء التانيث....
M5znUpload

الحراك بتاء التانيث….

/ نشر في 31 مايو 2017 - 9:26 م

قاد ناصر حراك الريف لمدة سبعة اشهر بعد مقتل محسن فكري…
كان حدثا صب الزيت على نار الحكرة والتهميش، فالضغط يولد الانفجار…
عانت المنطقة من الفقر والإقصاء، ماتت أغلب الساكنة بمرض السرطان بسبب الغازات المتسربة من إسبانيا.

كلما فقدوا عزيزا إلا واحسوا بالحكرة لعدم توفر الحسيمة على مستشفى لعلاج السرطان…

البطالة، الفقر، والمرض…..ثلاثي محرم

قاد ناصر الحراك مع شباب يؤمنون بقضيتهم، يصيحون لتحقيق مطالب اجتماعية لا يختلف عليها إثنان، ولا من يحرك ساكنا.

كل ممثلي الامة تنكروا ولم يستجيبوا، كل الاحزاب لاذت بالصمت فقد قضت مآربها…

احس المناضلون بحجم الإقصاء بهذا التجاهل وازداد الطين بلة بالتهم الموجهة لهم.
تارة ينعتونهم بالانفصاليين، وتارة اخرى بالشيعة الموالية لإيران وخدمة اجندات دولية…
ركب على الحدث وصوليون امثال الدريبي والسليمي فسخر منهم المتتبع لشأن الحراك…
فضح الزفزافي ومن معه الكثير من المسكوت عنه واماط اللثام عن ارتزاق المسؤولين وخيانتهم للامانة السياسية…

لم يتمكن تمويه السلطة وتضليل الناس من إحباط الحراك بل اججه وانتشر كبقعة زيت وتمدد في باقي المدن.

قر اغلب اعداء الحراك عينا باعتقال الزفزافي، فخرجت تاء التأنيث تتزعمه وتنادي باعلى صوتها لا للظلم…

إن كان الزفزافي قد اعتقل فنوال بين ظهرانيكم تتمم المشوار.

هي نوال بنعيسى ريفية متزوجة وام لاربعة اطفال…
امراة عانت الفقر وآوت مرضى يتقاطرون عليها من الجبال…
امراة لا تتوقف حياتها على بيت الزوجية بل تخرج للميدان ويصدح لسانها بصوت الحق لذرء الحكرة والتهميش….

خرجت نوال لتواصل مشوار ناصر في الوقت الذي يتسلم فيه كراكيز الحكومة ايفونات هدية رمضان….

نوال تغادر بيتها وتترك فلذات كبدها للمجهول في الوقت الذي يتبرأ فيه وزير دولة مكلف بحقوق الانسان من الحراك ويصرح بعدم توفره على معطيات بخصوصه ..

نوال لم ترهبها يد المخزن الذي تعمد نشر صور الزفزافي من هاتفه بعد اعتقاله لترهيب المواطن وبث الحقد في النفوس….

هي امراة بالف رجل، ريفية كما عهدنا أهلها، تعيش بكرامة او تهلك دونها….

خرجت تنادي بالسلمية في المطالبة بالحقوق المشروعة وتفادي ما يشرعن للمخزن اعتقال المحتجين…

من لا يشغف بصمودها ووقوفها كرجل مقدام برباطة جاش وهي تستعد لما لقيه سلفها….

امراة ليست حكرا على بيت زوجية ومطبخ وتوالد….
امراة ابنة الريف الثائر التي تجندت للصمود في حين خرست السنة السياسيين وممثلي الامة….

هل ستمطرونها صورا للنهش في سيرتها ام تتهمونها بخلق تهم
تبعد الناس عنها وتحقرها….

نوال خرجت للشارع، ليس باضعف الإيمان بل بقويه،….

فماذا عساكم فاعلون بها بعد ناصر؟