الدورة 97 لفعاليات مهرجان حب الملوك مناسبة لإبراز جذور المغرب الإفريقية
M5znUpload
M5znUpload

الدورة 97 لفعاليات مهرجان حب الملوك مناسبة لإبراز جذور المغرب الإفريقية

/ نشر في 30 يونيو 2017 - 10:45 م

تسليط الضوء على أهم فقرات  الدورته 97 التي ستنظم فعالياتها على مدى 6 أيام من 06 الى 09 يوليوز 2017 .

M5znUpload

رئيس المجلس البلدي لمدينة صفرو السيد جمال الفيلالي  و بعد تأكيده على مجموعة من المكتسبات  و التي حضي بها المهرجان سابقا حيث أصبح ينظم تحت الرعاية السامية لجلالة الملك محمد السادس، وبات مصنفا لدى منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة”اليونسكو” كتراث ثقافي لا مادي للإنسانية.، أكد أن الدورة 97 من المهرجان ستكون على المستوى العالي من التنظيم رغم عدة مشاكل و التي لخصها الرئيس في ضعف الموارد المالية للمهرجان  .

من جانبه أكد رئيس مؤسسة”كرز” السيد عبد العزيز التقي العلوي أن المؤسسة حملت على أكتافها مسؤولية تدبير مهرجان حب الملوك العريق و هي  منفتحة لتدبيره بشكل محترف لتثمين الموروث اللامادي لمهرجان حب الملوك بأفق تنموي رائد ، و أورد في عرضه أمام الصحفيين الحاضرين  أن  المؤسسة جعلت رسالتها الأولى الارتقاء بالوعي الثقافي والمجتمعي و تعزيز الهوية الوطنية و إحياء التراث المحلي من خلال التنسيق الفعال مع مختلف الشركاء في إطار المسؤولية والحكامة و التميز والابتكار  ببرنامج المهرجان، مشيرا الى أن برنامج المهرجان سيكون مختلفا و متميزا عن باقي الدورات السابقة و التي لم تتمكن من إخراجه إلى العالمية رغم كل مجهوداتهم في ذلك.

 هذه السنة  يكون هذا الحدث المتميز مناسبة لإبراز جذور المغرب الإفريقية أكثر، وذلك من خلال دعوة مشاركين أفارقة للانضمام إلى ما يوحدنا ويوحدهم داخل هذا التنوع.

للإشارة،  فهذه الدورة 97 تنظم من قبل مؤسسة “كرز” لصيانة وتثمين مهرجان حب الملوك، بشراكة مع الجماعة الترابية لمدينة صفرو ودعم من عمالة صفرو ومهنيين وفنانين وفاعلين جمعويين واقتصاديين بالمدينة.

النهار نيوز