مسيرة المقهورين نحو الكرامة في بلدة كَرامة
M5znUpload

مسيرة المقهورين نحو الكرامة في بلدة كَرامة

/ نشر في 17 أغسطس 2017 - 1:19 ص

مسيرة المقهورين نحو الكرامة في بلدة كَرامة.

 

شهد اليوم الأربعاء 16 غشت 2017 حراك بلدة كرامة في إقليم ميدلت تصعيدا لافتا ، حيث قام الشبان الذين يحتجون في البلدة، منذ عدة أسابيع بتنظيم -في حدود منتصف النهار – بمعية عدد لا يستهان به من النساء(أزيد من 80 امرأة بالإضافة إلى عدد كبير من الاطفال) – مسيرة مشيا على الأقدام وجابت الشوارع والأزقة، في جو سلمي وحضاري ملتزم قبل ان تتجه نحو النفوذ الترابي لدائرة بني تدجيت ، بإقليم فگيگ ، و بعد أن قطعوا مسافة تزيد عن تلاثين كلومترا سيرا على الاقدام من كرامة نحو عمالة بوعرفة وقعت اغماءات واصابات وعياء شديد في صفوف المناضلات وغياب سيارة الاسعاف. و حوالي الساعة التاسعة مساءا شهدت المسيرة السلمية تدخل عنيفا من طرف قوات الدرك الملكي كما شهدت محاولة إعتقال أحد المناضلين.

المحتجون رفعوا لافتات، ورددوا شعارات، نددوا من خلالها بتردي الخدمات الصحية، جراء النقص الحاد في الموارد البشرية والتجهيزات الطبية، وطالبوا ببناء مستشفى ، بمواصفات حديثة ، من شأنها أن تؤهله ، ليحقق طموحات الساكنة التي تقدر ب 30 ألف نسمة حسب إحصائيات 2014 في مجال الجماعتيها الترابيتين : گرامة، وگير ، مطالبين من وزارة الصحة العمومية ، أن تبحث عن حلول آنية ، و أن تدرك بأن المنطقة في أمس الحاجة، لمرفق يفي بمتطلبات العصر ، ويلبي رغباتمألاف السكان ،أغلبهم قرويون و يعيشون في فقر كبير  ، للإشارة فكرامة تتوفر على مستوصف صغير يفتقر إلى التجهيزات اللزمة و توجد به طبيبة واحدة وحيدة ، و من هيئة تمريض قليلة العدد ، فكيف لها أن تخدم أمواج بشرية، تقطن في رقعة جغرافية شاسعة، تشمل تجمعات ممتدة من ” ألمو أبوري ” ، في الشمال الغربي، إلى مداشر تابعة إداريا لنفوذ بودنيب (إقليم الرشيدية ) ، وبني تدجيت ( إقليم فگيگ) ،في الجنوب والجنوب الشرقي؟؟؟ ناهيك عن الحوامل الجبليات والقرويات ، اللواتي يعانين الأمرين ، قبل ، وأثناء ، وبعد الإنجاب … ويتحملن مشاق ، ومصاريف ، ومخاطر التنقل ، إلى مستشفى مدينة الرشيدية .