وقفة احتجاجية أطر البرنامج الوطني لتكوين 25 ألف مجاز بالجديدة
M5znUpload
M5znUpload

وقفة احتجاجية أطر البرنامج الوطني لتكوين 25 ألف مجاز بالجديدة

/ نشر في 17 أغسطس 2017 - 8:37 م

M5znUpload

 

نظم أطر البرنامج الوطني لتكوين 25 ألف مجاز للحصول على شهادة الكفاءة المهنية يومي الثلاثاء والأربعاء 15/16 غشت 2017 وقفة احتجاجية أمام مقر رئاسة جامعة أبي شعيب الدكالي، تلتها مسيرة جابت شوارع مدينة الجديدة متجهة صوب مقر العمالة، وتأتي هذه الخطوة كرد فعل على عدم رضا أطر الكفاءة المهنية على مضمون هذه الشهادة، التي يؤكد المستفيدون من هذا التكوين محاولة بعض الأطراف تفريغ شهادة الكفاءة المهنية من محتواها، ويتجلى ذلك في عدم تظهيرها بالظهير 01.00 المنظم لمثل هذه الشواهد.
وهذا الإجراء يتعلق بالأطر المتكونة داخل الجامعات المغربية بصفة عامة، بخلاف باقي الأطر التي تابعت تكوينها بمراكز التكوين المهني، بحيث تم تظهير شواهد هؤلاء دون زملاءهم، رغم أن الكل مستفيد من نفس البرنامج.
وكنتيجة لذلك قرر أطر الكفاءة المهنية على غرار باقي المواقع بالمدن المغربية الأخرى، عدم سحب الشواهد النهائية حتى يتم تسوية ملفهم وتظهير شواهدهم، واكتفوا بمطلابة مراكز تكوينهم بشواهد النجاح وهو حق مشروع يكفله القانون لكل متكون.
وقد قام هؤلاء الأطر بمراسلة رئاسة الجامعة بهذا الخصوص وشرحوا لهم الوضع، وجرت بينهم عدة حوارات، وكان رد هذه الأخيرة إيجابيا، لكنهم فوجؤوا بعد ذلك بمماطلة وتعنث مراكز تكوينهم وعدم رغبتها في تمكينهم من شواهد النجاح، مما أثار حفيظة الأطر، حيث اعتبروا أن هذا تصرف غير مسؤول، باعتبار أن تمكينهم من شواهد النجاح حق مشروع.
وأسفر ذلك عن خروج أطر الكفاءة المهنية إلى الشارع للاحتجاج على مطلبهم البسيط هذا، وحملوا المسؤولية في ذلك إلى رئاسة جامعة أبي شعيب الدكالي، كما حملوا الوزارة الوصية مسؤوليتها في التمييز المتمثل في تظهير شواهد الأطر التي تابعت تكوينها بمراكز التكوين المهني دون تظهير شواهد الأطر التي تابعت نفس التكوين بالجامعات المغربية.