وفاة موظف إثر تعرضه لاعتداء على يد سجين خطير بالسجن المحلي تولال 2 بمكناس
M5znUpload

وفاة موظف إثر تعرضه لاعتداء على يد سجين خطير بالسجن المحلي تولال 2 بمكناس

/ نشر في 25 سبتمبر 2017 - 9:28 م

 

وفاة موظف إثر تعرضه لاعتداء على يد سجين خطير بالسجن
المحلي تولال 2 بمكناس.

تعلن المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج أن الموظف (ع, اع)، الذي تعرض صباح يومه الاثنين 25 شتنبر 2017 لاعتداء شنيع من طرف السجين (إ.ح) (موضوع بلاغ سابق صادر عن السجن المحلي تولال 2)، قد وافته المنية على الساعة الثالثة والنصف بمستشفى محمد الخامس بمكناس، وذلك خلال إخضاعه لعملية الإنعاش.

وأكدت أنه بعد حضور عناصر الدرك الملكي إلى عين المكان لمعاينة الوضع، تم نقل السجين المعني إلى قسم المستعجلات بمستشفى محمد الخامس بمكناس حوالي الساعة الثانية عشرة من أجل إخضاعه للعلاجات الضرورية، حيث زاره هناك ممثلون عن المصالح الأمنية والسلطة القضائية المختصة، لتعلن بعد ذلك إدارة المستشفى عن وفاته حوالي الساعة الواحدة وخمس دقائق زوالا.

وتجدر الاشارة إلى أن السجين (إ.ح) أدين في عدة قضايا قتل عمد ومحاولة قتل بأحكام تتراوح بين المؤبد والإعدام، وسبق له أن قام بقتل شرطي بالمحكمة خلال محاكمته، كما قام بقتل موظف بالسجن المركزي بالقنيطرة، في حين تم إفشال محاولته الفرار من السجن المركزي مول البركي بآسفي في آخر لحظة من طرف موظفي المؤسسة.

وإذ تعبر المندوبية العامة عن أسفها الشديد لهذه الفاجعة المؤلمة، فإنها تتقدم بأحر التعازي إلى أسرة الفقيد وذويه ولكافة موظفي القطاع، راجية من الله العلي القدير أن يتغمد المرحوم برحمته الواسعة وأن يسكنه فسيح جناته، وإنا لله وإنا إليه راجعون.