مستشفى أكادير يستقبل جثتي شخصين اختارا الإنتحار خلال يوم واحد
M5znUpload

مستشفى أكادير يستقبل جثتي شخصين اختارا الإنتحار خلال يوم واحد

/ نشر في 13 يناير 2018 - 1:06 م

آش واقع – متابعة

 

 

فتحت عناصر الدرك الملكي أمس الجمعة، التحقيق لكشف ملابسات انتحار شخصين خلال يوم واحد بأكادير، حيث استقبل مستشفى الحسن الثاني جثتي الهالكين.

 

وذكرت مصادر اعلامية متطابقة، بـأن الجثة الأولى تعود لشاب ثلاثيني كان يشتغل سائق سيارة أجرة ، بعدما قرر وضع حدّ لحياته شنقا بمنزل مهجور في دوار “تن القايد علي بجماعة واد الصفا اقليم اشتوكة ايت باها.

 

الحالة الثانية و المسجلة بإقليم اشتوكة ايت بها أيضا، تعود لشخص في الخمسينيات من العمر ينتمي لجماعة إمي امقورن عُثر عليه معلّقا بحبل وسط منزله في دوار “سيدي بومزكيد” تاركا رسالة إلى زوجته يدعوها فيها إلى العناية بابنته بالتبنّي.