سطات : غياب طبيب وممرضين يخرج الساكنة للاحتجاج بأولاد أمراح
M5znUpload

سطات : غياب طبيب وممرضين يخرج الساكنة للاحتجاج بأولاد أمراح

/ نشر في 3 أغسطس 2018 - 9:24 م

اش واقع : سطات .

خرج العشرات من ساكنة أولاد أمراح  ضواحي إقليم سطات في مسيرة احتحاجية ليلية صوب المستوصف الصحي بالمدينة  ، وذلك احتجاجا على غياب الأطر الطبية بالمرفق الصحي المذكور .

وعبرالمحتجون عن استنكارهم للحالة التي وصل إليها الوضع الصحي بالمنطقة ، حيث لا وجود طبيب رئيسي ولا ممرضين ولا مداومة منذ أزيد من شهرين على حد تعبيرهن.

وبعد أن نفذوا وقفة احتجاجية أمام المستوصف الصحي بأولاد أمراح ، قررت المحتجون نقل احتجاجهم مشيا على الأقدام إلى مقر البلدية .

وفي هذا الصددو، قال “عبد الإله المانوني” نائب رئيس المجلس البلدي لاولاد أمراح ، إنه لا وجود لطبيب ولا أدوية ولا تجهيزات بالمستوصف .مشيرا إلى أنه اخذ طفل مصاب بلسعة عقرب من أجل العلاج إلا أنه  تفاجأ بغياب المداومة و الإسعافات  حيث اضطر إلى  نقله إلى مستشفى ابن أحمد.

وأضاف المانوني في تصريح لجريدة “اش واقع”، أن مطالب المحتجون بسيطة وهو توفير طبيب و أطر طبية من أجل تقديم الخدمات الطبية لمواطني المنطقة ، وحتى لا يضطروا لقطع مسافات طويلة بحثا عن العلاج بمستشفيات أخرى .

ومن جهته ، قال “عادل النويتي ” ناشط حقوقي بالجمعية المغربية لحقوق الإنسان   ، إن تدني الأوضاع الصحية بمستوصف “أولاد أمراح” والذي لا يتوفر على أطر طبيبة ، جعل مجموعة من شباب المنطقة يقررن الاحتجاج في مسيرة ليلية نحو مقر الجماعة .

وأوضح النويتي ، في تصريح مماثل للجريدة ، أن الأطر الطبية بالمركز قد تقاعدت ، ولم يتم تعويضهم ، مضيفا أنه سبق أن انتقل طبيب رئيسي يعمل بالمستوصف ولم يتم تعويضه أيضا.

وأشار المتحدث ذاته ، أن طبيب المستوصف الحالي لا يعمل إلا ثلاث أيام في الاسبوع ، مضيفا أن هذا الإجراء الذي تعمل به المندوبية أثار سخطا في أوساط الساكنة التي تطالب بطبيب رئيسي قار ، حتى لا يضطر السكان إلى قطع مسافات طويلة للبحث عن الاستشفاء بمستوصفات أخرى.

وأردف ، أن السلطات المحلية وعدت باستدعاء مندوب وزارة الصحة بسطات إلى المنطقة من أجل الوقوف على الخصاص الذي يعاني منه المستوصف .