تطورات جديدة في قضية مقهى لاكريم بمراكش...توقيف متورطين ٱخرين
M5znUpload

تطورات جديدة في قضية مقهى لاكريم بمراكش…توقيف متورطين ٱخرين

/ نشر في 26 أغسطس 2018 - 2:04 م

ٱش واقع – متابعة

أوقفت الفرقة الوطنية للشرطة القضائية، بتنسيق وثيق مع مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، صباح اليوم الأحد (26 غشت)، شقيقين هولنديين من أصل مغربي، يشتبه في ارتباطهما بباقي أعضاء عصابة إجرامية، نفذوا أو ساهموا في تنفيذ جريمة القتل العمد ومحاولة القتل العمد بواسطة السلاح الناري، والتي شهدها مقهى “لاكريم” في مراكش شهر نونبر من السنة الماضية.
وحسب مصدر أمني، فقد جرى توقيف المشتبه فيهما، وهما شقيقا المُحرض الرئيسي على تنفيذ هذه الأفعال، في منزلين منفصلين في دوار يَقع على الطريق الوطنية الرابطة بين الحسيمة وواد لاَو.
وجاء توقيف المشتبه فيهما، يضيف المصدر نفسه، تنفيذا للأمر الدولي بإلقاء القبض ومذكرة البحث على الصعيد الوطني، على خلفية الاشتباه في تورطهما في هذه القضية.
وأضاف المصدر أن الأبحاث والتحريات مكنت من رصد تورط مباشر للمشتبه فيهما في المشاركة في جريمة القتل العمد التي أمر بتنفيذها شقيقهما من خارج أرض الوطن، في إطار عملية تصفية الحسابات بين شبكات الترويج الدولي للمخدرات، من خلال توفير تجهيزات ومعدات لوجيستيكية للمواطنين الأجنبيين اللذين كانا قد عهد لهما بالتنفيذ المادي لتلك الأفعال الإجرامية.
وأشارت التحريات إلى أن عمليات التفتيش في المنزلين، اللذين شهدا عملية التوقيف، أسفرت عن حجز مبالغ مالية، إضافة إلى هواتف محمولة ودعامات تخزين معلوماتية ووثائق تخص سيارات فارهة كان يستعملها الموقوفان.
وقد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيهما تحت تدبير الحراسة النظرية رهن بإشراف من النيابة العامة، وذلك للكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه القضية، التي لازالت الأبحاث والتحريات متواصلة بشأنها على الصعيد الوطني.