آش واقع جريدة إلكترونية وطنية أخبار 24
M5znUpload

/ نشر في 28 مارس 2019 - 5:18 م

بوتكزي الحسين

اعتصم صباح أمس الاربعاء 27 مارس الجاري مجموعة من الشباب أمام مقر جماعة سيدي احمد العروسي بالسمارة للاحتجاج على التهميش الذي يتعرضون له.

وحسب المعطيات التي حصلت عليها أن المعتصمين يطالبون اسوة بغيرهم بالاستفادة من “بطائق العرضيات”.

ويأتي هذا الشكل الاحتجاجي وفق المعطيات ذاتها بعد استنفاد كافة الوسائل الممكنة وطرق باب الحوار، فكان كل ما توجه به مطالبهم هو اللامبالاة والتسويف والمماطلة.

وكخطوة اولية قرر الشباب المعتصم الاحتجاج في اوقات العمل في افق التصعيد ما لم تتم الاستجابة لمطالبهم.

وحسب بعض المصادر بأن رئيس جماعة سيدي احمد العروسي فتح حوارا مع المعتصمين لثنيهم عن شكلهم النضالي إلا ان الحوار لم يسفر عن أية نتيجة ايجابية تذكر، وفق تصريح لاحد المعتصمين اذ اقتصر كلامه على قوله ” ما كاين والو”