باي باي التحالف بين البيجيدي و الاستقلال بآسفي
M5znUpload

باي باي التحالف بين البيجيدي و الاستقلال بآسفي

/ نشر في 19 أكتوبر 2019 - 10:08 م

أش واقع / محمد ماكري

عرفت دورات المجلس البلدي لآسفي تصدعات كبرى بين قوى الأغلبية, و الممثلة في حزب العدالة و التنمية و حزب الإستقلال, و قد وصل الخلاف في مرات كثيرة الا تبادل السب و الشتم بين هذه القوى.
و حسب مصادر عليمة فإن الأمر بلغ لمرحلة اللاعودة بين المتصارعين فمن جهة هناك تيار الطيبي الكرياني و محمد لمخودم الذان يقودان تمردا ضد الرئيس, بسبب إنفراده بالتسيير حسب زعمهما. و هناك تيار ادريس التمري النائب الأول للرئيس و المنتمي لنفس حزبه, والذي عبر أكثر من مرة عن عدم رضاه للتهميش الذي يطاله من الرئيس.
ولكن تبقى الحقيقة بعيدة كل البعد عن كل هذه المزاعم, و حسب نفس المصادر فإن الأمر يتعلق فقط بحمى الإنتخابات و التي بدأت مبكرا قبيل تاريخها بسنتين. فبعض نواب الرئيس و خاصة المنتمين لحزب الإستقلال يعلمون أن شارع المسفيوي قد لا يراهن عليهم في 2021. بسبب الكم الهائل من الصراعات الداخلية التي عرفها الحزب بين منخرطيه طيلة أربع سنوات متتالية, و التي وصلت إلى ساحات المحاكم.

مصادر من داخل قصر البلدية بآسفي أكدت للجريدة أن التحالف أصبح قاب قوسين أو أدنى من الفك, وأن الأيام القليلة الآتية ستعجل بفضه لا محالة.