جمعية النادي الروداني للجيدو تنظم ليلة فنون الحرب في نسختها الثانية
M5znUpload

جمعية النادي الروداني للجيدو تنظم ليلة فنون الحرب في نسختها الثانية

/ نشر في 17 نوفمبر 2019 - 5:55 م

آش واقع / عبد المجيد الترناوي

بمناسبة الذكرى 44 للمسيرة الخضراء وذكرى المولد النبوي وعيد الإستقلال، احتضنت مدينة تارودانت مساء أمس السبت 16 نونبر الجاري، ليلة فنون الحرب في نسختها الثانية، تحت شعار “رياضة فنون الحرب دعامة اساسية للنهوض بالتنمية البشرية”، المنظمة من طرف جمعية النادي الروداني للجيدو والجوجيتسو وفنون الحرب المشابهة بشراكة مع المبادرة الوطنية للتنمية البشرية ووكالة التنمية الإجتماعية والمجلس الإقليمي والمجلس الجماعي والمدرية الإقليمية لوزارة الثقافة والشباب والرياضة وبتنسق مع الجمعيات الممارسة لفنون الحرب.

التظاهرة الرياضية عرفت مشاركة أغلب الجمعيات المتواجدة بالمدينة، حيث إستمتع الجمهور الروداني العاشق لرياضة فنون الحرب بعروض استعراضية فنية ترفيهية فالمستوى العالي، وتعرف على مجموعة من الفنون القتالية العريقة وممارسيها وأبطالها.

وقد أشرفت الجهة المنظمة لهذه التظاهرة، على تكريم العديد من الوجوه البارزة في سماء شامة الغالية، منهم عامل عمالة إقليم تارودانت في شخص الكاتب العام للعمالة، تكريم رئيس الجماعة الترابية لتارودانت، تكريم مونيب عزيز العضو الجامعي للجامعة الملكية المغربية للرشاقة الوثرية والتربية البذنيةمن، تكريم محمد الجمعاوي العضو الجامعي للجامعة الملكية المغربية للكونغ فو ووشو، تكريم العداء الروداني مصطفى بوفي؛تكريم الإطار الوطني وعضو مكتب عصبة سوس ماسة للفول كونطاكت عبد الكبير التناني، كما تم تكريم الابطال الرياضيين الذين شرف مدينة تارودانت في البطولات والدوريات الوطنية والدولية. وتقديم شواهد شكر وتقدير للجمعيات المشاركة في النسخة الثانية من ليلة الحرب بتارودانت