"جمعية فينا الخير" تتقاسم فرحة العيد مع الأسر المعوزة.
M5znUpload

“جمعية فينا الخير” تتقاسم فرحة العيد مع الأسر المعوزة.

/ نشر في 29 سبتمبر 2015 - 11:48 ص

أش واقع ؟ | جمعية فينا الخير.

إيمانا منها بقيمة العمل الخيري في تحقيق مبدأ التكافل الإجتماعي وسعيا منها لإدخال الفرحة على أكبر عدد ممكن من الأسر المعوزة في يوم عيد الأضحى المبارك، نظمت جمعية “فينا الخير ” للجديدة بمناسبة حلول عيد الأضحى المبارك حملة “العيد للجميع” في نسختها الأولى حيث يهدف إلى توزيع قفف العيد و إدخال الفرحة على أكبر عدد ممكن من الأسر المحتاجة و الفقيرة بالمدينة.

في هذه الدورة الأولى، تمكن شباب جمعية ” فينا الخير” من خلال الحملة الفايسبوكية و الإعتماد على جمع التبرعات من المحسنين، من توزيع ازيد من 16 قفة احتوت  على دقيق وزيت وسكر…اضافة الى مبالغ مالية قصد شراء أضحية العيد.
و جاء اختيار الحالات المستفيدة بعد حصر للأسر الأشد احتياجا من خلال قاعدة بيانات بأسماء أكثر من 16 أسرة بمنطقة الجديدة، تم توفيرها بفضل جهود المشاركين و إختياراتهم .

و قد لاقت حملة ” العيد للجميع” تجاوبا مميزا من لدن المحسنين حيث شرعت المبادرة في الترويج للحملة قبل شهر تقريبا من يوم العيد عبر الموقع الإجتماعي الفيسبوك الذي يعد الوسيلة التي من خلالها يتم التعريف بالمبادرة والحملات التي تقوم بها على المحسنين و كذا لاستقطاب متطوعين جدد، عبر طريقة تقسيم عدة مجموعات التي شرعت في جمع المساهمات.

و يسر رئيس جمعية “فينا الخير” بالجديدة أن تتقدّم بالشكر الجزيل لكل المشاركين و المحسنين الداعمين لهذا المشروع و المساهمين في إنجاحه، و إذ تجدّد الجمعية نداءها إلى كلّ ذوي القلوب الرحيمة وأهل الخير و الإحسان للهبّ بدعم المشاريع الحاضرة و المستقبلية للجمعية و كالموسمية منها كحملات مقاومة البرد و الحملات الطبية التي ستنطلق الإعدادات لها، وكذا الغير الموسمية كالعناية بالحالات الإجتماعية الحرجة و وفّق الله الجميع في فعل الخير.