باريس تحتفي بالذكرى 76 لتقديم وثيقة الاستقلال

باريس تحتفي بالذكرى 76 لتقديم وثيقة الاستقلال

/ نشر في 13 يناير 2020 - 4:17 م

آش واقع – عبد الرزاق زرهوني
بمناسبة الاحتفال بالذكرى 76 لتقديم وثيقة الاستقلال، نظمت القنصلية العامة للمملكة المغربية في أورلي بباريس، طاولة مستديرة ناقشت فيها وثيقة المطالبة بالاستقلال، التي تحمل في طياتها ذاكرة من تاريخ المغرب، وتختزل دلالات خالدة، تستشف منها الأجيال عبرا ودروسا، وذلك بالتعاون مع اتحاد الجمعيات المغربية في إسون وجميع القنصليات العامة في إيل دو فرانس.
وأدار هذا النقاش، الذي نظم بمناسبة الاحتفال بالذكرى 76 لتقديم وثيقة الاستقلال، متحدثين بارزين في الأوساط الأكاديمية والسياسية فضلا عن الجمعيات.
وبهذه المناسبة، قال إدريس أعراب، رئيس جمعية “آفاق” ، إن هذا الحدث يشكل فخرًا للشعب المغربي ويمثل فرصة للشباب وللأجيال القادمة للتعرف على تاريخ المملكة، باعتباره برهان على تلاحم الملك والشعب في فترة الاستعمار.
فيما تحدثت ندى بقالي حساني القنصلة المغربية لأورلي، في خطابها، عن أهمية الاحتفال بهذا التاريخ الهام الذي يطبع روح هذه الملحمة التي ميزت المغرب وعززت تنميته في استكمال العملية الديمقراطية داخل المملكة.
هذا، وأجمع المتحدثون في نقاشاتهم، على التأكيد على الأهمية الرمزية لهذا الحدث في تاريخ المملكة المغربية، باعتباره فرصة لتذكر الأهمية الرمزية البالغة لهذه الذكرى والتي تعكس مشاركة الشعب والعرش في الدفاع عن القيم الروحية والوطنية للبلاد.