بامييو المهجر يتبرأون من الزيتوني
M5znUpload
M5znUpload

بامييو المهجر يتبرأون من الزيتوني

/ نشر في 10 مارس 2020 - 10:43 م

تلقى أعضاء المجلس الوطني لمغاربة العالم باستغراب كبير الخرجة الإعلامية المشبوهة للمدعو ” محمد الزيتوني” المسؤول السابق المنتهية ولايته عن مغاربة العالم، في محاولة منه للتشكيك في خلفيات قرار رئيسة المجلس الوطني، السيدة فاطمة الزهراء المنصوري، الحكيم والصائب في التماسها من أعضاء المجلس الوطني لمغاربة العالم عدم الحضور لدورة المجلس الوطني في دورته الخامسة والعشرين. وهو القرار الذي اتخذته بعد استحضارها للظروف الاستثنائية والإجراءات المعقدة للسفر عبر مختلف مطارات العالم، بسبب تداعيات عدوى فيروس ” كورونا”.
وبعد محاولة المدعو “محمد الزيتوني” الضغط على رئيسة المجلس الوطني وممارسة الابتزاز السياسي عبر إقحام مغاربة العالم في تصريحات وتدوينات تشكك في قراراتها، وتفكيك ماتبقى من فروع وتنسيقيات مغاربة العالم التي لاتزال تعانى من سوء تدبيره وفشله الذريع في تسيير شؤونها..
يعبر أعضاء المجلس الوطني لمغاربة العالم (الجهة13) عن استنكارهم الشديد لكل المحاولات البئيسة الرامية لاستغلالهم في الكولسة والابتزاز السياسي من قبل المدعو ” الزيتوني” بهدف عودته بالقوة لرئاسة تنظيم مغاربة العالم، ومحاولته الضغط على قيادات الحزب ورئيسة المجلس الوطني لضمان تمثيليته بالمكتب السياسي.
ومن أجل هذا يدعو أعضاء المجلس الوطني لمغاربة العالم (الجهة 13) كافة المناضلين والمناضلات بالمهجر لتوخي الحيطة والحذر والالتزام التام والمسؤول بالقرارات والتدابير الحكيمة الصادرة عن الأمانة العامة للحزب، وعن رئيسة المجلس الوطني وعدم الانصياع وراء الحرب الخفية التي تقودها بعض الجهات المعروفة من أجل نشر الفتنة بين مناضلي ومناضلات حزب الأصالة وال معاصرة للتشويش على هذا المشروع الحداثي والديمقراطي..

M5znUpload