مديرية الفنون بوزارة الثقافة تقصي الفنون بالأقاليم الجنوبية
M5znUpload
M5znUpload

مديرية الفنون بوزارة الثقافة تقصي الفنون بالأقاليم الجنوبية

/ نشر في 28 سبتمبر 2020 - 4:23 م

مديرية الفنون بوزارة الثقافة تقصي الفنون بالأقاليم الجنوبية
يواجه فنانو الأقاليم الجنوبية إقصاء وتهميش من طرف مديرية الفنون بوزارة الثقافة حيث لا تلاقي طلباتهم تجاوبا من مسؤولي هذه المديرية خاصة في مجال الموسيقى وغيرها من مجالات الإبداع الفني. وعوض أن تولي المزيد من الاهتمام والعناية لطلبات الجمعيات النشيطة في المجال الثقافي والفني الذين يواجهون بالكلمة والنغمة الدعاية المغرضة لأعداء الوحدة الترابية للمملكة، ويقدمون صورة مشرفة عن الاهتمام الذي يوليه المغرب لثقافة والتراث الحساني تفعيلا للتوجيهات الملكية السامية التي أكد عليها جلالة الملك محمد السادس نصره الله في عدد من الخطب السامية.
ولم يلق مشروع إنتاج أغاني وطنية تقدمت به جمعية منار العيون للتراث والطرب الحساني تجاوبا من طرف مديرية الفنون تنفيذا لتوجيهات الكاتب العام لقطاع الثقافة الذي اعتبر أن هذا المشروع الوطني يستحق الدعم والمساندة. ويتعلق الأمر بمشروع إنتاج أغنيتين وطنيتين وتصويرهما على طريقة الفيديو كليب والتي سيتم بثها على شاشة قناة العيون والقنوات التلفزية الوطنية فضلا عن مواقع التواصل الاجتماعي.
ويرفض مدير الفنون دعم هذا المشروع الوطني بشكل استثنائي، رغم أنه مشروع وطني يدافع عن الوحدة الترابية للمملكة ويبرز التطور والنهضة الاقتصادية والعمرانية والاجتماعية التي تشهدها الصحراء المغربية.
يذكر أن مكتب جمعية منار العيون يعتزم تنظيم ندوة صحفية بالرباط لتقديم هذا المشروع الذي سيرى النور شهر نونبر المقبل بمناسبة الاحتفال بالذكرى الخامسة والأربعين للمسيرة الخضراء.