اعتداء على مغربية حامل قاطنة ببلاد العنصرية
M5znUpload

اعتداء على مغربية حامل قاطنة ببلاد العنصرية

/ نشر في 28 مارس 2015 - 11:23 ص

لا زالت تداعيات الهجوم الإرهابي على مجلة ” شارلي إيبدو” في العاصمة الفرنسية باريس، تُصيب بِشَرارها المسلمين الذين اتخذوا الجمهورية الفرنسية دولة للاستقرار، وهو المطمح الذي بات يبدو بعيد المنال بسبب تعاقب الاعتداءات وتَواليها؛ لعل آخِرها تعرُّض مسلمة حامل في شهرها الثامن لمحاولة قتل من طرف شابين بسبب حِجابها.

ويَحكي زوج الشابة المسلمة البالغة من العمر 29 سنة، أن شَخصَين قاما باعتِراض سبيل زوجته بعد أن أوصلت ابنتيهما إلى المدرسة بمدينة تولوز جنوب غرب فرنسا، وقام أحدهما بشدِّها من شعرِها ونزع حجابها وسبها قائلا ” لا نريد هذا الشيء في بلدنا”.

image-يوسف ايت الحسن |أش واقع ؟