لهذه الأسباب .. رفاق منيب غاضبون من باشا زمامرة
M5znUpload
M5znUpload

لهذه الأسباب .. رفاق منيب غاضبون من باشا زمامرة

/ نشر في 18 أكتوبر 2020 - 11:53 ص
لهذه الأسباب .. رفاق منيب غاضبون من باشا زمامرة

أش واقع تيفي من الرباط

استدعت شرطة مدينة الزمامرة، يوم الخميس 15 أكتوبر الجاري ، قياديا بحزب الاشتراكي الموحد ، فاستمعت اليه في محضر رسمي، بعد شكاية وضعها ضده باشا المدينة، على اثر مشاركته في تنظيم وقفة احتجاجية أمام الباشوية، للتضامن مع “أحد ضحايا الشطط في استعمال السلطة”.

وبخصوص هذه المتابعة القانونية، عبروا رفاق منيب عن غضبهم مما وصفوه ” أسلوب التخويف والترهيب” الذي ينهجه الباشا عبر تقديم “شكايات كيدية”، في حق مناضلي حزب الشمعة، معتبرين تقديم شكاية في حق رفيقهم، ” استهداف للحزب”، من قبل السلطات المحلية.

وفي بلاغ للمكتب المحلي للحزب الإشتراكي الموحد، قال أن شكاية  باشا المدينة، جاءت  على إثر الوقفة الاحتجاجية التي نظمت أمام الباشوية تضامنا مع أحد ضحايا الشطط في استعمال السلطة والذي نتج عنه حرمانه من شهادة السكنى و الزج به في السجن.

وأكد البلاغ ذاته، أن متابعة موسى موريد، هي مخطط ممنهج لتكميم أفواه الأصوات الحرة وتضييق على الحريات العامة ” مضيفا أن “الشكايات الكيدية” لن تثنيه عن “الاستمرار في دعم كافة الحركات الاحتجاجية وفضح الفساد” بالزمامرة.