"با بوجمعة " البالغ 109 سنة.. يصارع المرض ويعاني التهميش بعدما ناضل في جيش التحرير ضد المستعمر لإستقلال المغرب +فيديو
M5znUpload
M5znUpload

“با بوجمعة ” البالغ 109 سنة.. يصارع المرض ويعاني التهميش بعدما ناضل في جيش التحرير ضد المستعمر لإستقلال المغرب +فيديو

/ نشر في 21 نوفمبر 2020 - 3:58 م
با بوجمعة.. قصة معمر يبلغ 109سنة ناضل في أيام الإستعمار واليوم يعاني في صمت

أش واقع تيفي / حمزة مندوب ـ عزالدين السطوري

في إطار التتبع الذي تخصصه جريدة “اش وقع تيفي”، لحالات إنسانية من مدن مختلفة، توصل طاقم الموقع بحالة جديدة لشخص يبلغ من العمر 109 سنة يعاني في صمت جراء المرض بعدما ناضل ضد الإستعمار الفرنسي والإسباني.

وفي تصريح للموقع، قال إبنة المدعو” بوجمة أبو الفوز” بأنه من مواليد 1911، يعاني حاليا في صمت بسبب المرض من جهة والتهميش من جهة ثانية.

وأضافت بأن ‘”با بوجمعة ” لم يكرم طيلة حياته باستثناء حفل أقيم له بالجماعة الحضرية، بالرغم من أنه ضحى بحياته في وجه المستعمر الأجنبي، وكافح من أجل استقلال المغرب.

وأوضحت المتحدثة، بأن أبيها كان أحد أعضاء جيش التحرير، عايش الاستعمار الفرنسي والاسباني عمل كأمين سر لحزب الإستقلال.

وبخصوص حالته الصحية، قالت بأنه أصيب قبل خمس سنوات، بالزهايمر، مما جعل الناس يعتقدون بأنه توفي، لكنه مزال يصارع المرض.

با بوجمعة.. قصة معمر يبلغ 109سنة ناضل في أيام الإستعمار واليوم يعاني في صمت

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *