هاد شي في مراكش لا كهرباء ولا ماء والساكنة تتهم المنتخبين بآستغلال الوضع لركوب على الأمواج
M5znUpload
M5znUpload

هاد شي في مراكش لا كهرباء ولا ماء والساكنة تتهم المنتخبين بآستغلال الوضع لركوب على الأمواج

/ نشر في 12 يناير 2021 - 11:27 ص
هاد شي في مراكش لا كهرباء ولا ماء والساكنة تتهم المنتخبين بآستغلال الوضع لركوب على الأمواج

أش واقع تيفي / عثمان بخاري ـ أسامة بوكرين

من قلب احدى مقاطعات المدينة الحمراء، وفي الوقت الذي تتطايَر شعارات ربط العالم القروي بالكهرباء والماء الصالح للشرب، يعيش ساكنة احد الأحياء الحضرية بمدينة مراكش عزلة تامّة عن الحياة والتمدّن.

تسلّط كاميرا “آش واقع تيفي” الضوء على معاناة ساكنة دواوير ولاد غانم القابِعة في أهم دوائر مراكش مع اقتراب كل استحقاقات انتخابية، حيث تقع ظاهرة غريبة، بقطع الماء والكهرباء عن الساكنة إلى غاية مرور الانتخابات.

وأعاز أحد الفاعلين الجمعويين معاناة الساكنة مع قطع الكهرباء والماء الصالح للشرب إلى رغبة المنتخبين في الحصول على أصوات الناخبين من خلال اعادة ربطهم بالشبكة خلال الانتخابات بغرض كسب الأصوات.

ويطالب ساكنة الدواوير الموجودة بالمجال الحضري بإعادة الهيكلة أو الترحيل أو الربط النهائي بشبكة الكهرباء والماء الصالح للشرب، عِوض أن يتمّ التلاعب بهم بتلك الطريقة التي يستجدي من خلالها المنتخبون “كسب الأصوات الناخبة”.

وكشفت احدى المشتكيات من الوضعية التي يعيشها ساكنة الدواوير، انه قد قضوا شهر رمضان يشربون الماء الساخن، وأنها ليست المرة الأولى التي يتمّ فيها فصل الكهرباء والماء عن المنطقة بالكامل.

ووجّه ساكنة المنطقة نداءً عبر “آش واقع تيفي” للمسؤولين والمنتخبين من أجل التدخّل لحل المشكل في حالة ما إن كانوا يريدون أن يحوزوا على أصوات الساكنة، أما ان يُنتخَبَ العضو ويغيب عن المنطقة لغاية الاستحقاقات القادمة فهذا ما لن يقبلوا به مرّة أخرى.

هاد شي في مراكش لا كهرباء ولا ماء والساكنة تتهم المنتخبين بآستغلال الوضع لركوب على الأمواج