جر.يمة مروعة .. شاب يقت.ل والدته وثلاثة من أشقائه بدم بارد

 

آش واقع 

أقدم عراقي كان تحت تأثير المخدرات، على قتل والدته وثلاثة من أشقائه بالرصاص، الثلاثاء، في جنوب البلاد الذي تحوّل الى معبر مهم للمهربين، وفق ما ذكر مسؤول في الشرطة العراقية.

وفي السياق، قال المسؤول مفضلا عدم كشف هويته، إن “الشاب من مواليد 1999، وقد قام تحت تأثير المخدرات بقتل أربعة من أفراد أسرته هم والدته وشقيقه وشقيقتاه”.

وأوضح أن الجريمة وقعت بعد “منتصف ليل الاثنين الثلاثاء بواسطة مسدس، في جنوب مدينة الكوت، عاصمة محافظة واسط المحاذية لإيران”، وألقت الشرطة القبض على الجاني الذي كان قد اعتقل وأطلق سراحه في الماضي بتهمة تعاطي المخدرات، وفقا للمصدر.

ولم يكشف عن أسباب الجريمة، سوى وقوع الجاني تحت تأثير المخدرات، وكثفت القوات الأمنية عملياتها وباتت تعلن عن ضبط مواد مخدرة أو اعتقال متاجرين بها، بشكل شبه يومي.

في ديسمبر من العام الماضي، حدّدت مديرية مكافحة المخدرات التابعة لوزارة الداخلية محافظتي البصرة وميسان الجنوبتيتن، بين المناطق الرئيسية التي يتم فيها تهريب المخدرات واستهلاكها.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.