هذه هي تفاصيل قصة "مي عيشة" التي حاولت الإنتحار بسبب ملكيتها
M5znUpload
M5znUpload

هذه هي تفاصيل قصة “مي عيشة” التي حاولت الإنتحار بسبب ملكيتها

/ نشر في 24 أبريل 2017 - 9:09 م

M5znUpload

أش واقع – متابعة .

هي حادثة تناقلها نشطاء الفايسبوك على نطاق واسع بعد أن شاهدها الآلاف مباشرةً على الموقع الأزرق صبيحة يوم الإثنين من أحد شوارع العاصمة الرباط و التي كانت بطلتها سيدة عجوز تدعى “مي عيشة” أقدمت على تسلق عمود كهربائي لمحاولة الإنتحار احتجاجاً على محاولة السطو على أرض في ملكيتها نواحي جماعة سيدي الطيبي قرب القنيطرة.

و أثارت الواقعة التي استفاقت عليها ساكنة الرباط تعاطف الكثير من الحاضرين و النشطاء الفايسبوكيين خاصةً بعد أن قررت السيدة الطاعنة في السن عدم الإنتحار رغم توفرها أثناء تسلقها للعمود الكهربائي على قارورة من البنزين .و احتاج إنقاذ “مي عيشة” لأزيد من ساعتين بعد تشبثها بعدم النزول من العمود الذي تشبثت به حاملةً العلم الوطني مرددةً مطالب بحمايتها من محاولة النصب و السطو على أرض في ملكيتها.

و حاول الكثير من الحاضرين إثارة انتباهها بالصفير و الصراخ لمساعدة عناصر الوقاية المدينة على الوصول لها بسرعة لإنقاذها من الموت وهو ما تم رغم المؤاخذات الكثيرة التي سجلت على جاهزية إنقاذ الاشخاص الذين يقدمون على الإنتحار و خاصةً في الأماكن الشاهقة.

إليكم فيديو :

زنقة 20