بوجدور : مشاريع INDH بين تهرب المستفيدين وتهاون المسؤولين
M5znUpload

بوجدور : مشاريع INDH بين تهرب المستفيدين وتهاون المسؤولين

/ نشر في 6 أبريل 2018 - 10:53 م

آش واقع – مراسلة

اعتبارا لكون المبادرة الوطنية للتنمية البشرية تجسد الرغبة في محاربة الفقر، والإقصاء و التهميش الاجتماعي و ترسيخ دينامية لفائدة تنمية بشرية مستدامة بمعايير نزيهة وبدون تلاعبات لإنجاح هذا الورش تنفيذا للخطاب الملكي السامي بتاريخ 18 ماي 2005 ،فإن الأمر يتطلب الوقوف على بعض الأمور التي تأثرا سلبا على نجاحه.

مجموعة من التساؤلات يطرحها المتتبع للشأن البوجدوري والذي سجل ملاحظاته بخصوصها ومن بينها تهرب المستفيدين من الدعم من وضع علامة INDH على يافطات المشاريع والمعدات التي استفادوا منها، بالإضافة إلى تغيير أهداف المشاريع، حيث سجلت حالات تم فيها تغيير ماجاء في بطاقة المشروع من بينها مشروع استفاد من الدعم على أساس اقتناء معدات للتنشيط التربوي ليقوم صاحب المشروع بتجهيز مكتبة، ومشاريع أخرى بائت بالفشل وأصبحت المعدات التي تم اقتنائها معروضة للبيع بمحلات المتلاشيات.

من المسؤول عن هذا العبث بأموال الدولة واستحمار الساكنة المهمشة والتي لم تأخد نصيبها من أموال المبادرة.

أمام إصرار المستفيدين من دعم المبادرة الوطنية للتنمية البشرية التهرب من وضع اسم الداعم بمشاريعهم يبقى الحال كما هو عليه يا عامل الإقليم.