المجلس الجماعي للعيون يعقد دورته العادية لشهر أكتوبر وهذه تفاصيلها
M5znUpload

المجلس الجماعي للعيون يعقد دورته العادية لشهر أكتوبر وهذه تفاصيلها

/ نشر في 2 أكتوبر 2019 - 8:10 م

معاذ بنعزيز :أش واقع / العيون

عقد المجلس الجماعي للعيون صباح اليوم الاربعاء 2 اكتوبر 2019، الدورة العادية لشهر اكتوبر لسنة 2019 برئاسة مولاي حمدي ولد الرشيد، رئيس جماعة العيون، وبحضور نواب وأعضاء المكتب المسير، ممثل السلطة المحلية، أطر وموظفي جماعة العيون الى جانب فعاليات اعلامية ومدنية .

وقد افتتحت أطوار الدورة بكلمة ترحيبية ألقاها الرئيس بالمناسبة ترحيبا بالحاضرين كما تم بسط النقاط المدرجة في جدول الأعمال، وبعد التأكد من النصاب القانوني كان المجتمعون على موعد مع عرض مفصل حول التقرير الإخباري لنشاط المكتب ما بين الدورتين، والذي ضم الأعمال التي قام بها المجلس الجماعي للعيون، وفق الصلاحيات الممنوحة له من خلال خلق مشاريع ومرافق تعود بالنفع العام على الساكنة، إلى جانب الأنشطة الرسمية لذات المجلس فيما عكف اعضاء المجلس على مناقشة عديد النقاط التي تنصب في صلب القضايا التنموية المحلية.

وخلال المناقشة استحوذت النقطة المتعلقة بوضعية شبكة انتاج وتوزيع الماء الصالح للشرب بالمدينة على تدخلات الاعضاء الذين أدلوا بدلوهم في هذا الصدد لضمان حسن سير القطاع، حيث تمت مناقشة هذه النقطة باستفاضة بالنظر إلى أهمية الماء الشروب وضروريته في الحياة اليومية.

الدورة وكما جرت العادة عرفت فتح نقاش جاد ومسؤول بين مكونات المجلس الجماعي للعيون بخصوص بعض المجالات الحيوية همت اساسا
السير والجولان، الرخص والتعديلات التي عرفتها وكذا دراسة تعديل مشروع القرار رقم 681 بتاريخ 15 سبتمبر 2014 منظم للحرف والأنشطة التجارية والخدماتية وكانت ميولات مختلف المتدخلين تروم الدفع بعجلة التنمية المحلية وتحقيق مطالب الساكنة في شتى الميادين.

كما تدارس الاعضاء حيثيات مشروع قرار تنظيمي متعلق بفتح واستغلال محلات تحضير الخبز وصنع الحلويات وبيعها وشروط استغلالها فيما تمت الدراسة والمصادقة فيما بعد على مشروع ميزانية 2020 .

وقد اختتمت اشغال الدورة العادية لشهر أكتوبر لسنة 2019، والتي عرفت تفاعلا ايجابيا مع قرارات جدول الاعمال ورغبة اكيدة على مواصلة العمل من اجل تحقيق تنمية مستدامة وفاعلة للمدينة برفع برقية ولاء واخلاص والدعاء الصالح للسدة العالية بالله امير المؤمنين جلالة الملك محمد السادس نصره الله.