سيدة تغيرت ملامحها بعد سنة من الصراع مع المرض.. قصة أم تضحي من أجل مستقبل أبنائها +فيديو
M5znUpload
M5znUpload

سيدة تغيرت ملامحها بعد سنة من الصراع مع المرض.. قصة أم تضحي من أجل مستقبل أبنائها +فيديو

/ نشر في 20 نوفمبر 2020 - 2:52 م
سيدة تغيرت ملامحها بعد سنة من الصراع مع المرض.. قصة أم تضحي من أجل مستقبل أبنائها +فيديو

أش واقع تيفي / عزالدين السطوري ـ حمزة مندوب

في إطار التتبع الذي تخصصه جريدة “اش وقع تيفي”، لحالات إنسانية من مدن مختلفة، توصل طاقم الموقع بحالة جديدة لسيدة تعاني من مرض السرطان.

وفي تصريح للموقع، قالت المتحدثة، أنها عملت بالعديد من الدول، قبل أن تكتشف إصابتها بمرض سرطان عنق الرحم.

وأوضحت المتحدثة، بأنها تعيش حالة إجتماعية صعبة بسبب الفقر والمرض الذي جعلها أمام عبئ تكاليف العلاج، حيث يستلزم الشفاء والرجوع للحياة الطبيعية رحلة طويلة ومكلفة.

لكن بالرغم من هذه المعاناة التي تعيشها السيدة إلا أنها قررت متابعة دراستها في الهلال الأحمر، فحصلت على شواهد بخصوص ميدان الطب والإسعاف الذي يعد بمثابة قوتها اليومي لأبنائها.

واشارت، المعنية بالأمر، إلى أنها مطلقة من زوج سابق بعد 7 سنوات من الإنتظار، لكنه أمتنع عن الاعتراف بإبنه، قبل أن يجبره القضاء على ذلك وفق القانون.

هذا وتناشد السيدة عبر منبر أش وقع تيفي، المحسنين والمواطينين التدخل لمد يد العون لها، والتكفل بمصاريف العلاج للبحث عن حل لأزمتها الصحية.

سيدة تغيرت ملامحها بعد سنة من الصراع مع المرض.. قصة أم تضحي من أجل مستقبل أبنائها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *