سيلفي مع الأسطورة مارادونا وهو ميت ينتهي بمقتل صاحبه
M5znUpload
M5znUpload

سيلفي مع الأسطورة مارادونا وهو ميت ينتهي بمقتل صاحبه

/ نشر في 30 نوفمبر 2020 - 11:27 ص
سيلفي مع الأسطورة مارادونا وهو ميت ينتهي بمقتل صاحبه

أش واقع تيفي من الرباط

عثرت الشرطة الأرجنتينية على جثة الشخص الذي تكفل بغسل جثة دييغو مارادونا داخل حاوية قمامة، بعدما أغضب محبي الأسطورة بصورة سلفي منشورة.

وكانت هذه الصورة المنشورة رفقة أسطورة كرة القدم وهو ميت، قد خلفت ردود فعل قوية، و حالة واسعة من الغضب في البلاد.

وبخصوص هذا الفعل الشنيع، الذي انتهك به حرمة الميت، قدم كلاوديو فرنانديز اعتذارا من معجبي مارادونا، لكن ذلك لم يشفي الغليل، حيث ووصلت الأمور إلى حد إقدام جماهير “بوكا جونيورز” على قتله انتقاما.

ويبدو من اللقطات التي وثقها فيديو العثور على الجثة أن مغسل الموتى تعرض للضرب والسحل من الجماهير الغاضبة بسبب صورته مع جثة مارادونا، حيث ألقوه عاريًا في صندوق القمامة.