الأساتذة المتعاقدون يضعون حكومة العثماني في مأزق بإعتصامهم أمام البرلمان
M5znUpload

الأساتذة المتعاقدون يضعون حكومة العثماني في مأزق بإعتصامهم أمام البرلمان

/ نشر في 16 أغسطس 2018 - 3:57 م

اش واقع : عادل النويتي 

هددت التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد بإنزال 55 ألف أستاذ متعاقد من أجل إنهاء نظام التعاقد وبلوغ مطلب الترسيم.

جاء ذلك خلال ندوة صحفية نظمتها التنسيقية ، صباح اليوم الخميس 16 غشت 2018 ، بمقر المكتب المركزي للجمعية المغربية لحقوق الإنسان بالرباط.

وأوضحت التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد أن هناك اختلالات شابت نظام التعاقد بعد تطبيقه على أرض الواقع، مشددا على أن هذا النظام يكرس الهشاشة في منظومة التربية والتكوين.

وأضافت التنسيقية أن الأساتذة الذين فُرض عليهم التعاقد سيقومون بإنزال شامل في معتصم انذاري لمدة يومين في الرباط بتاريخ 29/30 غشت، موضحة أن الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد يعيشون اليوم في وضعية مزرية .

وتطالب التنسيقية بالتراجع عن التعاقد وإدماج الأساتذة المتعاقدين في النظام لأساسي الخاص بموظفي وزارة التربية الوطنية، وإرجاع الأساتذة المطرودين والموقوفين عن العمل منذ أفواج 2014 إلى فوج سنة 2017.

ويطالب الأساتذة المتعاقدون أيضا بتمكينهم من حقهم في الحركات الانتقالية أسوة بباقي الشغيلة التعليمية، وتوفير الحماية القانونية لهم والرفع من أجورهم والتراجع عن مرسومي فصل التكوين عن التوظيف، والرفع من منحة التدريب، والتعويض عن التكوين المستمر والعمل وتوفير الشروط الضرورية للاشتغال.