نصف اعضاء تطالب بافتحاص مالية جمعية الآباء بثانوية الرحالي الفاروق
M5znUpload

نصف اعضاء تطالب بافتحاص مالية جمعية الآباء بثانوية الرحالي الفاروق

/ نشر في 7 مارس 2019 - 7:43 م

مراكش قرنوف محفوظ

فعلا تعتبر جمعية أباء وأولياء التلاميذ شريكا وعضوا فاعلا في كل مجالس المؤسسة,مما يعني إجبار المشرع المؤسسات التعليمية على ضرورة إقحام هذه الجمعيات في جل مجالات التدبير , وذلك كممثل للتلاميذ وراعي مصالحهم وشريك أساسي في اتخاذ القرارات التي تهمهم. عكس ما نراه في جمعية اباء وامهات وأولياء تلاميذ ثانوية الرحالي الفاروق التأهيلية بمراكش
انتخب مكتبها في جو غير ديمقراطي,لم يحترم ماجاء في القانون الداخلي حيث انقسم المكتب الى مجموعتين فريق مستفيد ومتحكم في كل شيء ترأسه رئيسة الجمعية ونائبتها وامين المال ونائيه وفريق اخر يوجد به مستشارين وكاتبة العامة هذه الاخيرة لم تتوصل بأي وثيقة او نسخ من ملف الجمعية فقط تمت مشاركتها في اليوم الاول لما ذهبت الى المقاطعة لتصحيح امضائها ونشير بأن الغرض من هذه الجمعية فقط اكتفاء بجمع الانخراطات ,ثم مغادرة المؤسسة والاستفادة من المداخيل لحسابات خاصة.ولعل الكثير من رؤساء الجمعيات قد اختلسوا مداخيل الجمعية ولا زالوا متابعين قضائيا الى الآن,أو قدموا ضمانات خاصة لتفادي المتابعة لهذا طرحنا عدة اسئلة الى الاعضاء المهمشين كيف تتم عملية الصرف؟وكيف يقدم
الحساب؟ وكيف تتم المصادقة؟
ومن يصادق ؟ وما هي نسبة الحضور؟
هل بلغت النصاب؟ وكان جوابهم كل ما طلبنا من السيدة الرئيسة ان تحدد لنا تاريخ اجتماع او لقاء تمتنع عن تقديم اي توضيحات عن اي نشاط من انشطة المكتب اذ ارسلنا لها إنذار عبر مفوض قضائي يوم 21/02/2018 بعدها قامت السيدة الرئيسة بتقديم استقالة فورية للتملص من المحاسبة وتوصلنا بوثيقة استقالة موجهة الى مكتب الجمعية موضوعها استقالة لاسباب صحية كتبت بتاريخ 31/01/2018 ووقعت بتاريخ 6 مارس 2018 مرفقة بشهادة طبية بتاريخ 05/03/2018 وفي نفس اليوم توصلنا باستقالة عضو يشتغل منصب نائب الكاتب العام للجمعية موجهة الى مدير الثانوية لسبب عدم توفر شروط العمل ونشير ايضا بتاريخ 14/03/2018 تم اخبار السيد قائد الملحقة الادارية الحي المحمدي الشمالي اي اربع اعضاء يطالبن تجميد وتوقيف عضوية الجمعية نظرا لما عرفته الجمعية من تسيب في تسييرها وتوصلت الجريدة بنسخة من محضر تبليغ انذار ونسخة من اخبار واستقالة وكذا شهاذة طبية وتم تقديم طلب لقاء بالسيد رئيس فدرالية جمعيات امهات اباء واولياء التلاميذ في 25/12/2018 لسبب التدخل ولا جواب منه
لهذا نطرح عدة اسئلة هل كل مايجري في هذه الجمعية يعد انتقام او اتخد شعار تسيير الجمعية من الرئيس وأمين المال لا غير مما يخلق ….
ومنذ انعقاد الجمع العام وايداع الملف لدى السلطات لم تتوصل السيدة الكاتبة العامة للجمعية بالوثائق الادارية وملف الجمعية مطالبة الرئيسة لمرات متعددة دون استجابة لطلبها وكذا باقي المستشارين تم اقصاءهم من الاجتماعات الانفرادية والتي عادة ما تنظم بالمقاهي علما ان الجمعية تتخد من الثانوية مقرا لها حيث تتسم الرئيسة بقرارات انفرادية وكذلك بتحريض مدير المؤسسة والاطر التربوية ضدهم في تحدي صارخ لمبدا الحوار هل كل هذا تصفية حسابات ضيقة بعيدة كل البعد عن مهام اعضاء الجمعية النشيطين بذات الثانوية ففي الوقت الذي خصّ فيه الميثاق الوطني للتربية والتكوين جمعيات آباء وأولياء التلاميذ باهتمام بالغ، وأفرد لها مكانة متميزة ، بحيث اعتبرها محاورا وشريكا أساسيا في تدبير شؤون المؤسسة، وجعلها فضاء جذابا للعملية التربوية، ومجالا لتكريس روح المواطنة ومبادئ التضامن والتآزر، والأخلاق الفاضلة من أجل الرقي بالحياة المدرسية وتجويد المنظومة التربوية عموما، علاوة على كونها جسرا تربويا لتمتين سُبل التواصل والتعاون بين الآباء وهيئة التعليم، نجد اليوم رئيسة هذه الجمعية تتصرف بقرارات انفرادية
من هذا المنطلق وجب تذكير رئيسة جمعية آباء وأولياء وأمهات التلاميذ بالمهام المنوطة بها التي وردت في الميثاق الوطني للتربية والتكوين والبرنامج الاستعجالي إضافة إلى المذكرة الصادرة بشأن تفعيل دور جمعيات آباء وأولياء التلاميذ، هذه الواجبات التي وجب على رئيسة الجمعية بالعمل عليها وعدم تجاهلها وهي الآتي :
ـ الالتزام بتفعيل مبادئ الديمقراطية والشفافية في الاختيار والتسيير والتدبير المادي والمالي.
ــ توعية الآباء والأمهات بحق الطفل في التمدرس، وتحسيسهم بضرورة دعم والاهتمام بالأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة.
ــ حث الآباء والأمهات والفاعلين المؤسسيين والاجتماعيين على الانخراط في علاقة احتضان مباشرة للمدرسة العمومية، من أجل استرجاع الثقة في المدرسة المغربية، وضمان مصالحة المجتمع معها وحمايتها.
ـ المشاركة في محاربة ظاهرة الفشل الدراسي، والتغـيـبات الفردية والجماعية للتلاميذ،
ــ المساهمة في تأطير مختلف الأنشطة التربوية والثقافية والفنية والتظاهرات الرياضية التي تنظمها المؤسسات التعليمية، عكس ما لوحظ منذ تأسيس الجمعية قاموا فقط بحفل اخر السنة وزعت فيها هذايا عبارة عن وسادات وتمت صباغة المؤسسة بمبلغ خيالي يفوق 4 ملايين هل سيادة مدير اكاديمية التعليم على علم ما جرى وكذا مقتصد المؤسسة ومدير الثانوية التأهيلية الرحالي الفاروق اخيرا يطلبن الاعضاء الاربعة من كل مسؤول فتح تحقيق
في خروقات جمعية اباء وامهات واولياء تلاميذ ثانوية الرحالي الفاروق التأهيلية مع استدعاءنا لنقدم كل التوضيحات ومحاسبة كل عضو تملص من المحاسبة

اترك رد

error: لا يسمح بنسخ المحتوى من الموقع